اخبار العراق

اصداء واسعة لمبادرة الزميل الفرع

عبر عدد من الصحفيبن والزملاء عن ارتياحهم للمبادرة التي اذلقها الزميل حيدر حسون الفزع في التبرع بمبلغ احتفالية مؤسسة الاعلام العراقي لمعالجة المرضى من الزملاء الصحفيين وعوائل شهداء الصحافة حيث كان اول المتحدثين الدكتوراحمد الراشدرئيس نقابة الصحفيين في الانبار وقال مبادرة تستحق الاحترام والتقدير لانها اقرار بأحقية من ضحى بنفسه من اجل ان نعيش نحن وترك اطفاله وعائلته ليبقى الوطن رايته خفاقةً لايدنسها الاشرار .. فبوركت الجهود الخيرة للزميل الفزع وقال الصحفي صلاح الشمري رئيس تحرير صحيفة صباح الناصريةمبادرة انسانية رائعة تحسب للزميل الرائع حيدر حسون الفزع الذي عودنا على هكذا مبادرات مميزة رفد ودعم من خلالها العديد من الزملاء ماديا ومعنويا خلال السنوات الماضية .
بارك الله بكل الجهود الإنسانية الخيرة الرامية للارتقاء بالواقع الصحفي والاعلامي في هكذا ضروف يمر بها بلدنا العزيز نكرر شكرنا وتقديرنا لشخصه الكريم اما الدكتور ليث صبار الكعبي مدير اعلام جامعة ميسان فقال
تأتي مبادرة الزميل الفزع في التبرع بمبلغ إحتفال مؤسسة الاعلام العراقي بيوم الصحافة العراقية ضمن سلسلة المبادرات التي أطلقها منذ عمله في مقر المؤسسة وهي في الحقيقة مبادرة انسانية قبل أن تكون أعلامية في وقت تزامنت مع يوم الجهاد الكفائي الذي قدم فيه الشهداء والجرحى صور معبرة عن الغيرة الوطنية والانسانية سواء في الدفاع عن أرض الوطن بالبندقية او في نقل الكلمة الحرة والإحداث بواقعية،
وأود ان أبين ان هذه المبادرة تهدف الى تأسيس ثقافة مجتمعية وأعلامية ية مدركة للواقع الذي يفترض ان تمارس في الصحافة عملها بعيداً عن الايديولوجيا السياسية مقدرة للتضحيات التي قدمها شهداء الكلمة الحرة وتؤسس لمرحلة فكرية جديدة قوامها حرية الرأي والتعبير في مجتمع شهد تحولا ديمقراطيا” إحدى مرتكزاته حماية الحقوق والحريات وصيانتها .اما الصحفي حيدر هاني العلاق قال حول هذه المبادرةالفزع دائما سباق لمثل هذه المبادرات كونه يتفقد الزملاء ويقدم لهم كل ما يحتاجونه وهذه الالتفاتة والمبادرة تضاف الى المبادرات العديدة السابقة التي قام بها وبين الصحفي سعد حسن مدير مكتب جريدة الصباح في ميسان خطوة ممتازة قام بها الزميل الفزع وهذه االمبادرة تنم عن وعي وادراك في الحال الذي وصل اليه بعض زملاؤنا الصحفين خاصة كبار السن وكذلك عوائل شهداء الصحافة مع فائق التقدير للزميل حيدر الفزع وقال الصحفي محمد عبد الستار السوداني عضونقابة الصحفيين فرع ميسان يقينا هي مبادرة قيمة ودليل قاطع على رؤية السيد الفزع لتضحيات وجهود الاسرة الصحفية والاعلامية على الرغم مما تقوم به نقابة الصحفيين متمثلة بالسيد النقيب الاستتذ مؤيد اللامي من تقديم الدعم المادي والمعنوي منقطع النظير اتجاه الصحفيين والاعلاميين كافة وتلبيه حاجاتهم لا سيما المرضى وعوائل الشهداء وكذلك المحتاحين ، لذلك يمكن ان نقول بان مبادرة السيد الفزع هي امتداد لمشاعر انسانية ومهنية ترتقي الى مستوى المسؤولية القيادية والمهنية والاجتماعية التي تفضي الى حقيقة تلاحم وتكاتف الاسرة الصحفية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى